مقالات

مخاوف بوتين وأوهامه

مخاوف بوتين وأوهامه

مروان قبلان على خلاف العادة، لم يأت شهر أغسطس/ آب هذا العام بأخبار سارة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي لطالما استغل فترة العطلة ليفاجئ العالم بقرارات وإجراءات تضيف لرصيده الداخلي، وتعزّز سلطاته التي باتت "قيصرية" في الداخل، ومكانته في الخارج. على العكس تماما، جاء آب هذه السنة صعبا ومقلقا للرئيس الذي يأخذ استطلاعات الرأي العام بأقصى درجات الجدّية والاهتمام. وبخلاف...

القيامة الآن في الشمال السوري

أحمد مظهر سعدو إنها القيامة الآن، حيث يستمر العدوان الروسي الأسدي بوتيرة متصاعدة، على إدلب وما حولها، وصولًا هذه المرة إلى المدينة الأولى في محافظة إدلب (خان شيخون) من جهة حماة، وسط حالة من الهلع، يرافقها نزوح مئات الآلاف من المدنيين السوريين باتجاه الشمال، والحدود مع تركيا، ضمن حالة غير مسبوقة من التخلي العربي والإسلامي والعالمي، لأن 4 مليون إنسان...

Read more

الأسد من “سورية المزرعة” إلى “الدولة الفاشلة “

ياسر الحسيني أكثر ما يخشاه نظام الأسد أن يتم تنفيذ الإتفاق الذي حصل بين أميركا وروسيا وإسرائيل مؤخراً في القدس، وتصبح عملية إخراج إيران وميليشياتها الطائفية من سورية أمراً واقعاً، ومن ثم إعلانها كدولة لا تستطيع إدارة شؤونها بنفسها، وأنّها تقترب بشكلٍ مضطرد لأن تصبح " دولة فاشلة ". وفي مقالة نشرتها صحيفة (الفورين بوليسي) الأمريكية (تموز/يوليو) المنصرم عن مآلات...

Read more

فورد ناصحًا وفاضحًا: الموقف الأميركي المخاتل

عبد الرحيم خليفة أثار كلام واضح وصريح للسفير الأمريكي السابق في دمشق، روبرت فورد، في مقال خاص بصحيفة الشرق الأوسط العربية السعودية، واسعة الانتشار، يوم 29_ 07، جدلًا واسعًا في أوساط النخبة السورية، لأنه يمثل امتدادًا لجدل وخلاف لم يتوقف منذ الأشهر الأولى للثورة، وسيبقى حاضرًا دائمًا مع كل حديث عما جرى وكيف جرى، والتساؤل عن سبب خذلان العالم لنا...

Read more

هدنات كاذبة ومصالحات خادعة وحلول مبتورة

عبد الوهاب بدرخان من اليمن الى ليبيا، ومن سورية الى لبنان والعراق... تشهد المجتمعات إصراراً من قوى الأمر الواقع على تغليب الانقسامات على عوامل التعايش، بل تراها تستسلم لعداوات "وطنية" - "أخوية" لا تنفكّ تستحكم، لا لأنها تعتنقها فعلاً بل لأن شراسة أبناء البلد ووحشيتهم وتحلّلهم من أي قيم أخلاقية وانسانية صيّرت البلد بلداناً تفرّق بينها جبهات وخنادق وخطوط تماس....

Read more

من يصنع التغيير

د- زكريا ملاحفجي من يصنع التغيير هل هي النخب أم الشعوب. الثورات عادة وفي أغلب مناطق العالم تفجرها وتصنعها الأقلية العددية من الشعوب ولا تحتاج إلى ملايين الناس ولا إلى حواضن عريضة بل إلى أفراد يؤمنون بها، والشعوب هي من تحتاج إلى هؤلاء الناس الذين يصنعون التغيير، لأن هذه القلة العددية تكرّمهم وتأخذهم إلى المستقبل والحرية والعدالة والكرامة والتنمية. هذه...

Read more

اتفاق على منطقة آمنة أم ممر سلام؟

عمر كوش جاء الاتفاق التركي الأميركي بشأن إنشاء منطقة آمنة شرقي نهر الفرات في شمالي سورية، بعد التهديدات التي أطلقها كبار المسؤولين الأتراك باجتياح المنطقة، وجعلها آمنة بالقوة العسكرية، الأمر الذي استدعى تحرّكاً أميركياً سريعاً، لاحتواء الوضع وتبريده، عبر تهدئة مخاوف الأتراك، فأرسلت واشنطن، في الآونة الأخيرة، وفوداً ديبلوماسية وعسكرية إلى أنقرة. وبعد محادثاتٍ استمرت ثلاثة أيام، بين أعضاء وفد...

Read more

الشعبوية والعقلية الثأرية متضايفتان

عبد الباسط سيدا الثأر، الانتقام، الكراهية، الحقد مصطلحات توصيفية، تدل على مشاعر سلبية قوية تُفسد العلاقة بين الأفراد والجماعات والمجتمعات والدول؛ بل تلتهم في تصاعدها، وعبر اختلاطاتها مع التحوّلات المجتمعية والاقتصادية والسياسية، ونتائج التقدم العلمي التقني غير المحصنة بالعلوم الإنسانية، وتقضي على إمكانيات البناء والتفاعل الإيجابي مع الإنجازات العلمية في مختلف الميادين، وعلى جميع المستويات. وقد أسهمت جوانب في النظام...

Read more

منطقة آمنة… اختبار جديد للعلاقات الأميركية – التركية

خورشيد دلي لعل أفضل وصف للاتفاق الأميركي – التركي في شأن إقامة منطقة آمنة في شمال شرقي سورية، هو اتفاق على "اللاتفاق". ذلك أن البيان الختامي للمحادثات بين الجانبين جاء عاماً وغامضاً، كما أنه لم يتطرق إلى القضايا الأساسية ولاسيما المتعلقة بعمق تلك المنطقة، والجهة التي ستشرف عليها. وعليه، جاء الاتفاق المعلن بمثابة إنقاذ لماء وجه الطرفين كما يقال. ولعل...

Read more

من وماذا وراء حرب الإبادة والتدمير والتهجير في سوريا؟؟

فتحي رشيد لفت الكاتب الفلسطيني "مصطفى الولي ".النظرإلى نقطة ربما لم يركزعليها كثير من الباحثين .عما يمكن أن يكون وراء هذا الدمار الواسع والرهيب الذي جرى لأغلب البلدات والمدن السورية ؟ مع أنه كان بإمكان قوات النظام وروسيا وإيران ومليشياتهم تحرير كل تلك المدن والبلدات ممن تسميهم العصابات الإرهابية أوالعصابات المسلحة بقوات محدودة  دون هذا التدمير الواسع والتهجير الشاملين .ليتوصل...

Read more

الحقيقة والواقع في المسألة السورية!

أحمد قاسم كل من يَفْصل المسألة في سوريا عن محيطها الجغرافي والجيوسياسي يحاول أن يُبَسِّطْ القضية وكأنها بين النظام والمعارضة، وبالتالي، يذهبون في قراءاتهم وتحليلاتهم " يعتقدون أن الحل يكمن في التوافق بين المعارضة والنظام ". لو كان ذلك ممكنا لكان تم تطبيق القرار الأممي ٢٢٥٤ منذ فترة إقراره والبدء بتنفيذ مراحله لطالما أن القرار تم اتخاذه بإجماع دولي وبقبول...

Read more

وأنا اللاجئ أطوي عقدي الخمسين وأحتفي على طريقتي

أيمن أبو هاشم من حيث لجوئي العالق بين حواف القلق وأسوار الحدود، يحط عقديّ الخمسين رحاله على شظايا الأحلام المضرجة بالخذلان، وينكأ ليل غازي عنتاب كل الجراح الغائرة في ذاكرة المنافي. أستعيد كما يفعل اللاجئ حين تحاصره الخيبات، ما تبقى من كبرياء علّه يُداري المواجع الثاوية في تلافيف الروح، وأغرف من مداد الصبر قليلاً من حكمة التحايل على أزمنة اليباب....

Read more

أستانا 13 والهدنة في إدلب: هل تصمد؟!

أحمد مظهر سعدو من أستانا 1 الذي انطلق في 23 يناير/كانون الثاني 2017   إلى أستانا 13 بين 1 و 2 آب/ أغسطس 2019جرت مياه كثيرة تحت الجسر، كما أُهرقت دماء سورية أكثر، وقُضمت أراضٍ سورية أوسع لصالح النظام السوري، بدعم ورعاية روسية بوتينية، وشُرد أطفال ومدنيين سوريين عبر سياسة التهجير القسري، التي أسموها زورًا وبهتانًا، بالهندسة الديمغرافية، حتى باتت مناطق...

Read more

أستانة 14.. موت سوري مكرّر

سميرة المسالمة لا جديد في مشاهد جولة أستانة 13 بشأن سورية عن سابقتها 12، على الرغم من الضيوف الطارئين، وهو ما يمكن قوله سلفاً عن "أستانة 14". وإذا كانت الجولات جميعها تدور في فلك المصالح الدولية والإقليمية نفسها، والتي عبّرت عنها تركيا قبل عام من هذا الاجتماع أخيرا في العاصمة الكازاخستانية، نور سلطان، من خلال ورقتها البيضاء التي طرحتها في...

Read more

أريحا: المجازر مستمرة والصامت شريك

أحمد مظهر سعدو منذ ثلاثة أيام ونيف لم يتوقف القصف الجوي الروسي الأسدي، مستهدفًا المدنيين، في وسط مدينة أريحا شمال سورية. مجازر تلو مجازر، وأطفال يموتون ونساء يرحلون، ضمن استمرار لسياسة ممنهجة تتبعها دولة الاحتلال الروسي، تهجيرًا قسريًا لكل الحاضنة الشعبية السورية، التي رفضت الإندراج في أتون المدحلة الاستبدادية الأسدية، وآثرت الانضمام إلى أهل ادلب الذين خرجوا مع كل السوريين...

Read more

تأهب أميركي ـ تركي شمال سوريا بعد فشل مفاوضات «المنطقة الأمنية»

إبراهيم حميدي ما إن انتهت المحادثات الأخيرة للوفد الأميركي برئاسة السفير جيمس جيفري مع المسؤولين الأتراك في أنقرة قبل أيام، إلى الفشل حتى ذهب كل طرف إلى الميدان بحشد قواته وفصائل موالية له على خطوط التماس. أنقرة تريد الضغط على واشنطن، والأخيرة تريد «ردع» الجيش التركي. الجولة الأخيرة من المفاوضات كشفت عمق الفجوة بين موقفي واشنطن وحلفائها في «قوات سوريا...

Read more

روسيا في سورية من دون أحلاف

طوني فرنسيس بعد قرابة أربع سنوات من بداية التدخل العسكري الروسي في سورية، قدمت وزارة الخارجية الروسية تقويما شاملا لموقع موسكو بعد هذا التدخل والدور الذي يمكنها لعبه في المنطقة وعلى المستوى العالمي. أول ما يلفت في التقويم اعتباره أن ابتعاد موسكو عن منطق الأحلاف يضمن لها حرية اليد في الشرق الأوسط لجمع جهود جميع الجهات الإقليمية في مواجهة التحديات...

Read more

هل تتدخل أميركا لوقف فظائع إدلب؟

روبرت فورد كانت صورة أبٍ سوري شاب يحاول الوصول إلى ابنته وابنه الرضيع في أريحا بمحافظة إدلب في 24 يوليو (تموز) الماضي، بعد غارة جوية سورية روسية جديدة فظيعة، وكان لها تأثيرها البالغ عليّ وعلى آلاف الناس حول العالم. وفي 23 يوليو، شاهدت شريط فيديو لمواطنة أميركية في معرة النعمان، كانت تقف تحت الأنقاض بعد غارة جوية، وكانت تتوسل للرئيس...

Read more

بوریس جونسون أکثر خطورة من ترامب

باتریك كوبیرن ترجمة: علاء الدین أبو زینة ھل كان صعود بوریس جونسون لیكون رئیس الوزراء البریطاني التالي نتاجاً لانقلاب ناعم؟ ھل تثبت شیطنة دونالد ترامب العنصریة لأربعة نساء ملونات في الكونغرس كونه زعیماً ”فاشیاً“ مثل موسولیني وھتلر؟ یجب الإجابة عن ھذین السؤالین معاً لأن التطورات السیاسیة في بریطانیا تمیل إلى محاكاة نظیرتھا في الولایات المتحدة، والعكس صحیح، ولو أن الاتجاه...

Read more

الاختطاف الكبير

د_ زكريا ملاحفجي كلنا عاش أو عاصر أو سمع عن الاختطاف للدولة، للسلطة، للقرار، للحريات عبر مجموعة جنرالات في قِطرٍ ما، يقومون باختطاف للدولة والسلطة عبر انقلاب عسكري يذهب ضحيته أبرياء بسطاء من عامة الشعب، ويدفع الشعب التكلفة الباهظة لتسلط حاكم عسكري يحظى بشرعية دولية! ينجح بانتخابات متلاحقة بنسب تفوق 90 بالمئة ليحكم الشعب عبر عقود من الزمن.!! فإن كان...

Read more

أين نحن من المشروع التحرري للخروج من الفخاخ المنصوبة؟

عبد الباسط حمودة سقوط الاستبداد الأسدي في سوريا هو المهمة الأكثر راهنية. ففي «ظله» كنا فقط باستراحة مساجين، ومتى انتهت نعود لزنازيننا «آمنين»! وسوريا اليوم أبعد ما تكون عن كونها دولة وطنية جامعة لمواطنيها؛ فما فعله الإيرانيون وميليشياتهم الطائفية خاصة منذ مطلع العام 2012، على نحو ممنهج، هو إعادة تشكيل سوريا أخرى، ديموغرافياً ووجدانياً ودينياً وسياسياً، في مشروع استعماري مقنّع...

Read more

الأسدية/ المخلوفية في أشنع صورها

أحمد مظهر سعدو تتبدى الحالة السلطوية الأسدية / المخلوفية على مدى عمر اختطاف المجتمع السوري، ومؤسساته الوطنية، وميادين اقتصاده السوري برمته، ضمن انبثاقات نهبوية لكل ما يقع تحت ناظريها، وعبر أدوات الدولة الأمنية (العتيدة)، التي بناها حافظ الأسد منذ اعتلى السلطة، وزج كل أصدقائه السابقين في غياهب السجون من  الدكتور نور الدين الأتاسي ، إلى صلاح جديد ، رباح الطويل...

Read more

اللاجئون السوريون حجة الآخرين ووسيلتهم

فايز سارة ربما تشعر إيران وروسيا، الخصمان الرئيسيان للشعب السوري في تحالفهما مع نظام الأسد، أنهما قد ارتكبتا خطأ فادحاً، لأنهما لم تفتحا الأبواب أمام تدفق اللاجئين السوريين إليهما في السنوات الماضية، وقد يدفعهما هذا الإحساس، مترافقاً بالتطورات المحيطة بوضع اللاجئين السوريين، ولا سيما في تركيا ولبنان جارَي سوريا في الشمال وفي الغرب إلى فتح أبواب اللجوء السوري، وقيام سلطات...

Read more

الدم السوري والعتب التركي

أرنست خوري كلما ازداد منسوب الإجرام الأسدي ــ البوتيني ــ الخامنئي في حق الشعب السوري، ارتفعت وتيرة الثرثرات الهامشية التي لا طائل منها سوى إشاحة الأنظار عن حجم المجزرة وهوية المجرم. هكذا كان عليه الحال في السنوات الثماني للثورة ــ المذبحة، وهذا ما يستمر بنجاح منقطع النظير. تنطلق مجزرة فتتكثف اللقاءات حول المنطقة الآمنة التي تريدها تركيا لإطفاء خطراً كردياً...

Read more

ولكن… ما الذي بقي للنظام السوري؟

أكرم البني أمر بديهي ألا يهتم أهل الحكم بالمشهد الكارثي الذي أوصلوا سوريا إليه، وهم الذين أعلنوا جهاراً استعدادهم لحرق البلد من أجل دوام تسلطهم وفسادهم وامتيازاتهم، والأنكى أن تسمع من بعضهم أن الفتك والتنكيل اللذين مورسا ضد انتفاضة السوريين ليسا كافيين، وكان يفترض أن يكونا أشد هولاً لوأد ما يعدّونها فتنة ومؤامرة في مهدها. لكن، وفي ضوء تكرار ظواهر...

Read more

نحن وتركيا.. الأمس واليوم

محمود الوهب العلاقة السورية التركية ليست وليدة اليوم بل تعود في عمقها إلى نحو ما يزيد على خمسة قرون مضت، وإذا كان قد شابها ما شابها خلال سقوط الدولة العثمانية فهذا يعود لظروف تاريخية بعيدة وخارجة عن إرادة الشعبين السوري والتركي، وتطورات مست الأنظمة العالمية كلها، إذ جاءت الحرب العالمية الأولى لتكون حداً فاصلاً بين زمنين متناقضين هما: زمن الدولة...

Read more

هل تراهن إيران على ترامب عبر راند بول؟

عبد الوهاب بدرخان مسافة شاسعة تفصل بين ما يقوله المرشد والرئيس في إيران. الأول عنده القرار السياسي والأمر العسكري، والثاني ينفّذ سياسياً مع هامش ضيّق للمناورة. ثمة مسافة أيضاً بين ما يعلنه الرئيس الأميركي وما يسمعه من اركان إدارته أو يناقشه معهم. له الكلمة الأخيرة حتى لو عبّر مستشار الأمن القومي ووزير الخارجية عن آراء أكثر تحفّظاً أو تشدّداً، فالكلام...

Read more

ثقافة التكتل والعمل الجماعي

د_ معتز محمد زين لا أدري إن كان من قبيل الصدفة أن يتزامن القصف الروسي الوحشي للشمال السوري المحرر مع التضييق الشديد على المهجرين السوريين في دول الجوار، فالربط بين الحدثين – كما الفصل بينهما – صعب للغاية ويحتاج إلى جهد فكري ومعلوماتي كبيرين مع قليل من الخيال لكشف الأسباب الكامنة وراء هذا التزامن، الأمر المتعذر على الأقل في هذه...

Read more

أستانا قادمة وقمم أخرى.. ولا حل بالأفق

أحمد مظهر سعدو   في وقت باتت فيه دورة جديدة لمسار أستانا على الأبواب، وهي قادمة رغم كل ماجرته على الشعب السوري من خيبات، وما أنتجته من مناطق خفض تصعيد، ذهبت بمعظم المناطق الجغرافية التي كانت تسيطر عليها المعارضة السورية، وأضحت ادلب وما حولها تحت مرمى النار والعنف والإجرام الأسدي الروسي الإيراني، يتهيأ المشاركون في أستانا، التي أوقفت قسرًا مسار جنيف...

Read more

الحلقة الأضعف.. بين الأُمنيات والواقعية السياسية

محمد الحموي كيلاني القفز على الواقع يقع تحت مسمى الأمنيات، والأحلام البعيدة عن الواقعية السياسية والفوضى الموجودة على الأرض وواقع الارتباط بقوى خارجية، والحاجة للداعم، والتحرك ضمن المحاصصات والمخاصمات والمصالح، واقع لا انفكاك منه في الراهن المزري. فالشمال المحرر من قوات نظام الأسد والمغتصب  من القاعدة وأذنابها، والمكشوف بكل تفاصيله لأجهزة المخابرات في العالم، وسماؤه المفتوحة لطيران قوى عظمى، وميدانه...

Read more

الطغيان في سورية من الاعتقال إلى المقتلة

أحمد مظهر سعدو يقول الدكتور مصطفى حجازي في كتابه (الانسان المهدور) " الطغيان هو السلطة المحضة ليس على مستوى الحكم والسياسة وحدهما، بل على مستوى المجتمع ذاته. الطاغية باختصار يفترس المجتمع بما فيه من مؤسسات وهيئات وناس. إنه يلتهم الجميع ولا يقبل أن يترك شيئًا خارجه. قوّته وسطوته تتغذى من عملية الالتهام المستمرة هذه، حتى ليصبح هو البلد والبلد هو:...

Read more

Login to your account below

Fill the forms bellow to register

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.